الأربعاء، سبتمبر 21، 2011

فؤاد حداد - موال الشيخ سعيد

كان يا ما كان شيخ سعيد أسمر عيونه وساع
في قعدته مرحبا والخطوه جدّ وساع
تعطف عليه الجنينه كل ساعه وساع
وتدور عليه الموالد


تدور عليه الموالد شيخ سعيد يا سعيد
مين غيرك اللي ح يجبر خاطر المكسور
من سبحتك يجري حمص يملا جرن صعيد
رقابينا يا هل ترى تشهد شهادة زور
يا شيخ سعيد الشجر بيندّي لما تزور
وتلالي في المندره تفتح لفوق وبعيد
تعزف على الجندره تبسط هدوم العيد
قال يا ولد يا اللي ماشي هناك على الحيطه

 والسقف زي السحالي  طل وإسعى لي
ح اعلمك صنعة الموال وطباته

إوعى توسوس توشوش خد نفس عالي

ودحرج النور على السلم وطباته

بعيد ولفوق

قلنا القوافي كتيره قالوا طب هاتوا
طلع لهم شيخ سعيد في أولى طبعاته
والجمهوريه بتطلع ويا طلعاته
شاور بكمه وجاب لك شارع الصاغه
وبعتره في ميدان المادنه والساعه
قال كل مين يسمعوني يفهموني كمان
عاشق بلادي بعبلها وبهبلها كمان
فِ العين وفِ الحلم واللي في بالها أحلى كمان
قلنا القوافي كتيره وربنا يرزق
باعلمك زهوة الموال وشباته
سبح بعرفه وضرب في الجو لباته
نادى حصان أبو زيد ع الشمس لباته
باتوا العرب فِ الترب ع الذل لم باته

بعت لهم كهربائي الجن لمباته

قلنا القوافي كتير وربنا يرزق
باعلمك صنعة المنقار مع الفسدق
علشان تقول عني يا فؤاد كلام يصدق
مش برضه إسمك فؤاد يا حته من كبدي
تقول لهم شيخ سعيد والقافيه شيخ دسق
كان بوسطجي مسحراتي في الندى الأبدي
ما كانش يقبل مماينه وكان جريء بلدي
حتى الأمير في الطلاينه كان جريء بلدي
أفضل أموت م العطش إلا إن جا ريق بلدي
قمر الصحاري بطش بمحرم الموال
عقلك بشمس إتلطش طمني كيف الحال
سمعني تحت الرحال برهوم في الحاره
نوح البنات العذارى يا أبو زيد هلال
ندا العتابا وردة يابا بالشامي


"نحنا فرغ صبرنا

لما إتملى خيرنا

ماشيين على قبرنا

روحنا في مناخيرنا"

 
إطفي النجف من عماد الدين وبرشامي
ح اسمعك يا فؤاد موال من الأصلي
إذا خيال القمر في الماء ترقص لي
يا ليل يا ليل غيهبي يا ليل غبي يا ليل
الإنجليزي هابي و أنا شيخ سعيد يا ليل

وباعرف إن الظلام إسمه ظلام يا ليل

وإسمه الكتوم والقتام واسقي المدام يا ليل

أنا باعرف إن الظلام إسمه نواهنّ

وبعدهن شهورا لا نراهنّ

على الجميلات من بعد الهوى هنّا

 
قمر الصحاري بيعرج زي صباره
معلقه خردوات وخرق وتين شوكي
كأنه بوابة المتولي سهاره
ضربوها فضه وعاج وفيروز على ذوقي
يا شيخ سعيد ليه رجعت لأول الحاره
من آخر الحاره قال من لهفتي وشوقي
جبت اللي سحّرتهم سكنتهم فوقي
يربوا فوق السطوح زغاريد وتوليفه
يشتروا حمامات بالورد والليفه
قمر الصحاري كأنه جنيه بتعريفه
باعرف تمن كل شيء ما دمت أنا المغلوب
و أعرف دموع القمر لما ان سئل أيئوب

أنا شيخ سعيد وشيخ سيد وشيخ أيوب

وأنا شيخ غريب المغيب في عرق وطيوب

وأنا كنت شيخ إسماعيل وأنا كنت شيخ مهيوب

عسل البحيره يا بنها مشعشعه في قليوب

وأنا شيخ سروجي بروجي ع السفر وركوب

وأنا من عسل سرياقوس الإسود ومن نيروب

وأنا إمام كردفان تسجد معاه النوب

عطشان سقاني الطوفان غرقان وما لي نوب

ودي ليله فيها عمل ودا فجر فيه ملعوب

ما تبص ليش يا ولد حرف الألف مشطوب

وشي الجميل إنجلد مستنظرينه يتوب

ع الشعاع والحصى والدم لما يدوب

صوتي اللي يفرح بلد يصبح صفيح سرساع
كأنه سر وذاع
كأنه سر وضاع
كأنه سر بتاع
واحد بتاع مواويل
لا كان سعيد ولا كان أسمر ولا كان عيونه وساع

من ديوان تسالي بالمزاج و القهر (لا وانت الصادق) - الأعمال الكاملة - المجلد الخامس - الهيئة العامة لقصور الثقافة

ليست هناك تعليقات: