الاثنين، مارس 05، 2007

صلاح جاهين - تركى بجم

فى سنه خامسه إبتدائى بدأت أقرا رباعيات صلاح جاهين على يد أمى، بدرجه من درجات وعى الطفل حبيت صلاح جاهين وحبيت الرباعيات، كنت كل يوم بأخد كتاب الرباعيات وديوان (عن القمر والطين) معايا المدرسه، ومره حاولت إلقاء الرباعيات فى الإذاعه المدرسيه بس فشلت فشل ذريع، أمى لاحظت ده وأهدتنى فى الأجازة ألبوم الرباعيات بصوت على الحجار والأعمال الكامله، وعشان تحببنى أكتر كانت بتقرا فى بعض الأحيان قصائد لصلاح جاهين، لسه فاكر صوتها وأنا قاعد أضحك وهي بتقرا لى تركى بجم بصوت التركى المنفوش بطريقه كوميديه.
****
وإمتداداً للصور الكاريكاتيريه التى استخدمها صلاح جاهين فى قصائده السياسيه يستعيد فى قصيدة (تركى بجم) بالمبالغات الكاريكاتيريه فى تقليد الأتراك، كما استعان بها نجوم السينما فى الأفلام الكوميديه على طريقه "مارى منيب" فى كوميديات نجيب الريحانى وبديع خيرى، ليسخر من الترك وطريقه حديثهم، وتأتى القصيدة ضمن الأشعار الصحفيه فى محاوله للسخريه من الأتراك لانضمامهم لحلف الأطلنطى وتهديدهم للحدود العربيه لفرض القصيدة فى ديوانه الشهير عام 1961 عن القمر والطين.
(محمد بغدادى من كتاب صلاح جاهين رؤى ودراسات - المجلس الأعلى للثقافه)
****
تـــركى بــجم .. سِــكِر إنـسجم
لاظ شــقلباظ
اتــغاظ هـجم
أمــان أمــان ... تــركى بــجم

دبــور جــبان مـن غـير زبـان
زنـــان كبير .. يمـــضغ لبــان
يســـمع نفـــير يخـــاف يــبان
أمــان أمــان ... تــركى بــجم

سـوس بازفان .. أقـطع لسان
عربــــى واقـــف لـك ديــدبان
ادخـــل تمــوت جـــنات مـكان
أمــان أمــان ... تــركى بــجم

سيكتير زمان .. سيكتير كمان
ادخــل ح نـضرب فى المــلان
خـــليك تـــقول أنـــا جـلفـدان
ولا يــــــنفعوك الأمــــــريكان

هناك تعليقان (2):

ادم المصري يقول...

تحياتي ليك وللوالدة العظيمة التي زرعت فيك حبك للشعر

قلما ما تجد ذلك في الحياة

لك الحق الان ان تفخر وان تزهو بنفسك

تحياتي لك مرة اخري

meroooo يقول...

الله علي سخريه صلاح الراجل ده فظيع ومبدع لدرجه لا يصدقها بشر
الله عليه وعليك وعلي ولدتك ربنا يخليهالك انها ربتك علي شخصيه زي صلاح جاهين