الخميس، أبريل 19، 2007

وصية سيد حجاب

ولما أموت
لو مت ع السرير ابقوا احرقوا الجسد
ونطوروا رمادى ع البيوت
وشوية لبيوت البلد
وشوية ترموهم على تانيس
وشوية حطوهم فى إيد ولد
ولد أكون بُسُته .. ولا أعرفوش
ولو أموت ..
قتيل – وانا من فتحة الهويس بافوت -
ابقوا اعملوا من الدما حنة
وحنوا بيها كفوف عريس
وهلال على مدنة
ونقرشوا بدمى
- على حيطان بنت نوبى تحت النيل –
اسمى

1963

ديوان "مختارات من شعر سيد حجاب" – مكتبة الأسرة 2005

الجمعة، أبريل 13، 2007

نجيب سرور فى مسرح متروبول

آمنت بالحب .. من فيه يبارينى والحب كالأرض أهواها فتنفينى
نجيب سرور - كلمات فى الحب - برتوكولات حكماء ريش
*
حضرت مسرحية (كان جدع) ليلة أمس بمسرح متروبول- عبد المنعم مدبولى حاليا- قرب ميدان الأوبرا القديمة،وهو عرض مسرحى قدمه المخرج إيمان الصيرفى بمناسبة مرور 75 عام على ميلاد الشاعر نجيب سرور، والحقيقة أننى تأثرت كثيراً بالإخراج وأعجبت بالنصوص التى أقتطعها من أشعار ومسرحيات الشاعر نجيب سرور، غير ذلك أعجبت كثيراً جداً بأداء نڤين رفعت والتى أدت دور (بهية ونعيمة) فى كلا المسرحيتين (منين أجيب ناس) و(آه يا ليل يا قمر) للشاعر، وأداء محمد الجندى والذى أدى دور ياسين فى مسرحية (ياسين وبهية)-وجه هذا الممثل يشبه وجه ياسين ولا أعرف كيف ؟-، إضافة إلى أداء الممثلين أكرم مصطفى وسامح العلى وطارق كامل، أضف إلى ذلك الرؤية والحالة الموسيقية الجيدة التى صنعها فاروق الشرنوبى، لى بعض الملاحظات النقدية على العرض سجلتها لكننى تجاهلتها حتى أستطيع التمتع بالعرض، الحوار القادم جزء من مسرحية (ياسين وبهية) دائر بين بهية وأمها.
*
بهية : أما يامّه شفت حلم غريب يخوف
الأم : خير يا بنتى
بهية : شفتنى قال راكبة مركب
ماشية يامّه فى بحر واسع
زى غيط غلة .. وموجه
هادى .. هادى
بحر مش شايفاله بر
قال وايه عماله أقدف
والمراكبى ابن عمى
ماسك الدفة ومتعصب بشال
شاله أحمر يامّه خالص
لونه من لون الطماطم
جت حمامه بيضا بيضا
زى كبشة قطن
فوق راسه وحطت
ويا دوب البر لاح
الا والريح جايه قولى
زى غول مسعور بينفخ
تقلب المركب والاقى
نفسى بين الموج باصرخ
...يابن عمى
...يابن عمى
...يابن عمى
قام وهوه
ماشى فوق الموج بيضحك
راح بعيد خالص
وفوق راسه حمامه برضه واقفة

الأربعاء، أبريل 04، 2007

سمير عبد الباقى – شمروخ الأراجوز

استحـــملنى أنــا فـــلاح جـــاهل
وحقــود وأهبــل وأنــت العـــاقل
راســـــم مشــــــــروع تأبــــــيد

انـــزل مــرة ومــر فــى شــارع
والا اشترى كوز دره من صايع
اركــب تالــته فــى سكــه حـديد
سيبــك مــن الأبهـــه والجــيش
جس الجوع ف طابور العـــيش
اضـرب بلــطه فى نجـع صعــيد
فـوت فـى العتـبه صلـح ســاعه
إمــلا فـى بـــاب اللـــوق ولاعه
ادخـــل مكتــب بوســـطه بــريد
حـــاول مـــره يتيـــمه تصــيف
مـش فى مارينا ومش بمكــيف
والا اتفــسح فــى بنــى عبــــيد
عيـشه الخلـق عســيره ومــره
وإوعـــى تقـــولى إنمـــا حــره
دا إحنـا رجعــنا رزقــى وســيد
لـــو فــى مـــخ وحـــس وهمه
كـــان حســـيت بتاريـــخ الأمه
أو تنشـــق نفســـك يـــا بعـــيد
سمير عبد الباقى - دورية شمروخ الأراجوز - المصدر من جرنال العربى صفحه الجورنالجية - العدد 100